عدن والاهمال المتعمد

عدن ثغر اليمن الباسم وقالوا عنها الانجليز هاف لندن وعرفها العالم من قديم الزمان بأنها مدينة السلام الذي تعايشت فيها كل الاعراق بسلام ومحبة ووئام دون اي تفرقة بين سكانها كان عرب او هنود او غيرهم من الجنسيات ومن المعروف عن عدن انها ملتقى البحار لوجود باب المندب الذي يتحكم بـ 30% من تجارة العالم الذي تمر من خلاله عبر باب المندب والذي يعتبر من اهم الممرات البحرية في العالم واكيد يعرف الكل ان ايران ارادت لها موطى قدم في هذة المدينة وجندت الحوثيين في الوصول الى هدفها ولكن حتى الان وبعد ماحصل ويحصل الان في عدن يبدو ان عدن صعبة المنال لغير اهلها

عدن تعرضت لكثير من المأسي والتهميش ومحاولة الغاء دورها في الاقتصاد اليمني الذي يكفي دخل مضيق باب المندب سد حاجة اليمنيين لوحدة وحاول على عبدالله صالح في تهميش تلك المدينة وتهميش اهلها وابنا الجنوب العربي كافة بتصرفاته الاستعماري الذي مارسه على عبدالله صالح على ابناء الجنوب الجنوب العربي وحضارتهم ووطنهم وهويتهم من خلال حرب 94 الذي اجتاح فيها اراضي الجنوب بعد ان اكتشفوا ان الوحدة مع الشمال في ضل قيادة المخلوع علي عبدالله صالح ماهي إلا نوع من انواع الاستبداد والتهميش

هذة صورة لاحد الشوارع في عدن والذي تتكدس فيه النفايات

IMG_0881

وماوصلت له عدن بالامس واليوم هو اكوام القمامة الذي تتكدس في الشوارع والحارات بكميات مهوله حيث انة لاتوجد عماله لجمع تلك النفايات وبالاحراء لم يوضف علي عبدالله صالح من يجمع تلك النفايات وهذا اقل انواع التهميش لمينة عدن اجمل مدن الشرق الاوسط بمناطقها السياحية وشواطئها الجميلة واهلها الطيبين ولو حاولنا شرح ماحصل ويحصل لعدن لم يكفي الحديث بأيجاز يوماً كاملاً

برامج المسبار

admin

اعشق الكمبيوتر والانتر نت بالرغم انني من المسنين ولكن ليس للعقول عمر او حدود فقط انت من تحدد حداً للنجاح او الفشل وغالباً الكل ينشد النجاح وقبل كل شئ الله وحدة الذي يساعد على النجاح ان هو وفقك فسوف تنجح اذا اعتقدت ان سبب النجاح هو انت بالتاكيد انت غلطان كل شئ بأمر الله وكل نجاح الله الذي اوصلك الية فكن مع الله يكن معك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق